أمن الدَّولة تقرَّر إعدام وسجن قتلة الشَّهيد أحمد الرَّواحنة

أصدرت محكمة أمن الدَّولة حكمًا بالإعدام على قاتل أحد مرتبات مكافحة المخدرات، وهو الشَّهيد الملازم أحمد الرَّواحنة، ووضع شخصين بالأشغال الشِّاقة المؤقتة المؤقتة لمدة 15 سنة للأول، و7 سنوات ونصف للثَّاني بعد ثبوت تدخلهما في الجريمة التي وقعت في مدينة إربد.
وقرَّرت المحكمة، خلال جلسة علنية، عقدتها، اليوم الأربعاء، برئاسة العقيد القاضي العسكري الدكتور موفق المساعيد، وعضوية المقدَّم القاضي صفوان الزعبي، والمقدم القاضي رامي العزام، تغريم المُدان الثَّالث مبلغ 5 آلاف دينار لقاء تجريمه بجنايتي ترويج المواد المخدرة والمستحضرات الطبية.
وبين قرار المحكمة أنَّ الشَّهيد الرواحنة استشهد خلال الوظيفة الرسمية بمدينة إربد، وأصيب أحد أفراد إدارة مكافحة المخدرات القائمين على
إنفاذ أحكام القانون خلال عملية إلقاء القبض على أحد مروجي المواد المخدرة وفي معرض قيامهم بوظائفهم وتنفيذ واجباتهم الموكولة إليهم قانونا.
وأشار قرار المحكمة إلى أنَّ الحكم قابل للتمييز ومميز بحكم القانون أمام المحكمة المختصة.
–(بترا)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة