إبحار سفينة إماراتية رابعة تحمل 5340 طنا لدعم غزة

أبحرت أمس سفينة المساعدات الإماراتية الرابعة، وعلى متنها 5340 طنا من المواد الإنسانية، متجهة إلى مدينة العريش تمهيدا لإدخالها إلى قطاع غزة، وذلك ضمن عملية “الفارس الشهم 3” لدعم الشعب الفلسطيني الشقيق في القطاع.

وتحمل السفينة التي انطلقت من ميناء الفجيرة 4750 طنا من المواد الغذائية، و590 طنا من المواد الإيوائية.

وساهم في تأمين حمولة السفينة كل من: هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ومؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، وتم ذلك بواسطة 313 شاحنة فرغت حمولاتها على السفينة.
وأقامت دولة الإمارات في إطار عملية الفارس الشهم 3 العديد من المبادرات، التي تضمنت إنشاء مستشفيين ميدانيين، الأول داخل قطاع غزة، والثاني مستشفى عائم قبالة ساحل مدينة العريش، بالإضافة لإقامة 5 مخابز أوتوماتيكية، كما جرى توفير الطحين لعدد 8 مخابز قائمة في غزة، وإنشاء 6 محطات تحلية تنتج مليونا و200 ألف غالون يوميا، يجري ضخها إلى قطاع غزة ويستفيد منها أكثر من 600 ألف نسمة.
كما أطلقت قيادة العمليات المشتركة مؤخرا عملية طيور الخير، وذلك لإسقاط المساعدات الإنسانية على المناطق المعزولة، والتي لا تصل إليها المساعدات في شمال القطاع، بحيث بلغ إجمالي المساعدات التي جرى إسقاطها حتى أمس 3382 طنا من المساعدات الإغاثية والإنسانية.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة