افتتاح معرض أردني تركي بمشاركة 74 فنانا

افتتح نائب وزير الثقافة التركي أوزكان إنكشاري، المعرض العالمي “The Golden brush 2” الذي تنظمه الدار آرت جاليري في العاصمة التركية أنقرة، بحضور سعادة السفير اللبناني في تركيا، غسان المعلم، وعدد من النواب ورئيس الجمعيات الثقافية محمد تزكان وحاكم أنقرة فاسيب شاهين وعمدة العاصمة منصور يافاش.
وقالت فايزة الزعبي “يأتي هذا المعرض بالتزامن مع انطلاق إربد عاصمة للثقافة العربية في العاصمة التركية أنقرة، الذي أقيم بالتعاون مع بلدية أنقرة، وإربد هي البوصلة العربية للثقافة، ويشرف على التنظيم الفنانة مرام حسن والفنان محمد هزايمة والفنان التركي غازي ويشارك به 74 فنانا من حول العالم ليكون معرضا ثقافيا عالميا”.
ويقول الفنان محمد هزايمة “مثلنا بلدنا بحمد الله، ليكون الأردن بلدا للثقافة العربية والمركز الرئيس لها، وهذا من أهم أهداف الدار آرت”.
أقيم المعرض الأردني التركي لتعزيز الروابط القديمة بين البلدين، لاسيما أن البلدين تربطهما علاقات تاريخية وثقافية أزلية.
وثمن الجهود المبذولة من قبل وزارة الثقافة والسياحة التركية وبلدية أنقرة، لإنجاح هذا الكرنفال الكبير الذي هو بوتقة تعارف عالمي لتقريب المسافات والأفكار البناءة، فالتفاعلات الثقافية المتبادلة بين الشعوب هي علاقات عابرة للحدود بين فضاء المجتمع الثقافي، وتتمثل النتائج الإجمالية للعلاقات الثقافية في زيادة التواصل، والتفاهم المتبادل الأفضل، وعلاقات أكثر وأعمق، والمعاملات ذات المنفعة المتبادلة، والحوار المستدام المعزز بين الدول والشعوب.
وقال هزايمة “نسعى من خلال مظلة الدار آرت جاليري أن يكون الأردن مركز التواصل الثقافي المميز بين الشعوب وتقريب المسافات وصناعة الجمال”.
وأضافت الفنانة مرام حسن “أن المعرض اهتم بنوعية الفنانين المشاركين، وهو حصيلة أربعة أشهر من التنظيم، وبحمد الله كان نجاحا مميزا، وبدوري أشكر جميع الفنانين المشاركين في صناعة هذا الحدث، وكل من أسهم بإنجاحه، وإعداد هذا المعرض، وأخص الفنان طالب دويك الذي بذل كل جهده، والفنانة د. هالة فقيها، والفنان د. أحمد بخاري والفنانة جابريلا كنعان، والفنان غازي”.

أحمد التميمي/ الغد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة