الوحدات يقص شريط موسم “الطائرة” بإحراز كأس السوبر

قدّم الوحدات نفسه بقوة، ليفوز بلقب كأس السوبر للكرة الطائرة أمس، بتغلبه على شباب الحسين بثلاثة أشواط نظيفة (26-24 و25-23 و25-)، في المباراة التي أقيمت بصالة قصر الرياضة، معلنة افتتاح موسم “الطائرة” 2022.
وسلم نائب رئيسة اتحاد الكرة الطائرة جهاد قطيشات، بحضور رئيسي الناديين بشار الحوامدة (الوحدات) وسامي القصاص (شباب الحسين)، كأس السوبر والميداليات الذهبية للاعبي الوحدات الذين أعلنوا عن فريقهم منافسا بارزا هذا الموسم، من خلال أداء مميز على حساب بطل الدوري في الموسم الماضي، والذي تقلد لاعبوه الميداليات الفضية.
وهذا هو اللقب السابع للوحدات في تاريخ كأس السوبر، فيما تجمد رصيد شباب الحسين عند 4 ألقاب.
الوحدات 3 شباب الحسين 0
تجلت الإثارة في أروع صورها منذ انطلاق الشوط الأول، حيث انطلق كلا الفريقين في تنفيذ التعليمات تحت الشبكة، واستلهم معد الوحدات يعقوب القهوجي قدرات العواملة وكايرو والقطامي وسائد الحسن، ورد صانع ألعاب شباب الحسين ياسر مجاهد في تنويع الحلول بين أيادي أجور وحسن ابومشرف ووخالد ابومشرف، واستثمار قدرة حسن غانم من عمق الشبكة، لتمر الاحداث مثيرة وسط تفاعل الجماهير الحاضرة نقطة بنقطة، فتارة يتقدم الوحدات، ثم يعود شباب الحسين، وظل التعادل سيد الموقف، فيما سبب غياب الأدوار الأخطاء لكلا الفريقين، مع تميزهما في تشييد حوائط الصد، وبقي التكافؤ سمة الشوط الأول الذي أنهاه الوحدات لصالحه 26-24.
واستمر السباق النقطي في الشوط الثاني، وتميزت يد القهوجي في خداع حوائط صد شباب الحسين، التي تجاوب معها كايرو بالكرات الساحقة والساقطة الكرات، رغم محاولات حائط صد الشباب الذي تكون من خالد وحسن وأحمد العمري، ورد الأخير بالكرات الساحقة برفقة البرازيلي أجور وفق إشارات المعد مجاهد، وبرع ليبرو الوحدات خالد شباب في لم الكرات، إلا أن أيادي غانم وأجور ومشرف والنقيب نجحت بالتسجيل، ليستمر التعادل في أكثر من مشهد، وتميز حائط صد الوحدات المكون من القهوجي والقطامي ومحمد جمال في إيقاف هجوم شباب الحسين في أكثر من لقطة، وبقيت الندية تتكلم في أغلب نقاط الشوط الثاني الذي تبادل فيه الفريقان التقدم، وتميزت أيادي سائد الحسن والقطامي وكايرو بالتسجيل للوحدات، ورد النقيب وأجور ومشرف، ومرت الأحداث نقطة بنقطة، حتى كسرها الوحدات بالتقدم 20-17 و22-19 مستثمرا اخطاء منافسه، وانكشاف حائط صد شباب الحسين لساحقات كايرو والقطامي والعواملة، إلا أن الشباب عاد بخادعات المعد ياسر مجاهد وكرات أجور ومشرف ليتعادل 22-22، بيد أن الوحدات عاد وضبط إيقاع الهجوم وأنهى الشوط الثاني لصالحه 25-23.
وارتفع مؤشر القوة والندية في الشوط الثالث، واعطى تقدم الوحدات لاعبيه جرعة نفسية وتركيزا عاليا تحت الشبكة، وتلاعب معده القهوجي بحوائط صد الشباب بين الأداء المرتفع لأيادي كايرو والقطامي وسائد الحسن والعواملة من الخلف، ومحمد جمال الذي هرب إلى الطرف، ووجدت كراتهم ضالتها في ملعب شباب الحسين المكشوف، واجتهد معد الشباب ياسر مجاهد وخالد وحسن مشرف وأجور في مجاراة الهجوم الساحق للوحدات، ونجح إياد ماضي ومشرف واجور بالتسجيل، إلا أن حسن تنظيم ألعاب الوحدات وتنسيق الادوار وتشييد حوائط الصد القوية، منحته التقدم 11-8 و13-11 و15-10 و18-14 و22-16 لينهى الشوط الثالث بنتيجة 25-18.
على هامش اللقاء
– مثل الوحدات: سائد الحسن، يوسف خشان، فهد نعمان، خالد شباب(الليبرو)، محمد القطامي، يعقوب القهوجي، حسن عبدالله، عودة حسن، أحمد نافز، محمد جمال، احمد العواملة، الكوبي الفريديو، والمدير الفني ماجد البس.
– مثل شباب الحسين: خالد أبو مشرف، محمود النقيب، حسن أبو مشرف، إياد ماضي، محمد النقيب، ياسر مجاهد، عبدالرحمن غانم، محمد أبوكويك، صالح الطهراوي، أيهم خنفر(الليبرو)، والمدير الفني إسماعيل توفيق.
– طاقم الحكام: محمد الزيودي، تاج الدين وديان، أحمد القطارنة، محمود الصمادي، راضي بني ملحم، عبدالمجيد الجزازي، وأحمد الصياح.
– بدأت المباراة بالسلام الملكي، بعد ان اصطف لاعبو الفريقين والطاقم التحكيمي.
– جرى عقب انتهاء الشوط الأول السحب على 10 جوائز تحفيزية للجماهير.
– تم تطبيق تعديلات القانون الدولي خلال المباراة.
– زينت جماهير الفريقين صالة قصر الرياضية، وارتفعت التيفوهات وحناجر أنصار الفريقين بالهتافات التحفيزية، وسط حضور مميز للعائلات.

مصطفى بالو/ الغد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة