بمشاركة وزارة الأوقاف وفعاليات شعبية مختلفة إستقبال مهيب للطالب العنانزة في مطار الملكة علياء

بتوجيهات من وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة  استقبل الأمين العام للوزارة الدكتور عبدالله العقيل  مساء اليوم الخميس في مطار الملكة علياء  وبحضور ومشاركة مدير مديرية أوقاف محافظة عجلون الدكتور أحمد محمود الصمادي و النائب الأستاذ خلدون الشويات ومجموعة من موظفي وزارة الأوقاف وجمهور  غفير  من أهل وعائلة الطالب ومشرفي مركز سعد بن معاذ القرآني الشيخ عمر شويات والشيخ غسان المومني وطلاب المركز و المواطنين وأهالي مدينة كفرنجة ومحافظة عجلون الحافظ للقرآن الكريم الطالب محمد نوح العنانزة بعد فوزه بالمركز الأول في المسابقة الدولية التي اقيمت مؤخرا في دولة اثيوبيا بمشاركة أكثر من خمسين دولة من العالم.

 

 وقدم مندوب معالي الوزير  أسمى آيات التهنئة والمباركة للطالب العنانزة ،  مشيدا بالتوجيهات الملكية السامية في دعم حفظة القرآن الكريم ورعايتهم .

وعبر الطالب  العنانزة  وذويه عن امتنانهم لهذه الرعاية الهاشمية وهذا الإستقبال المهيب  من وزارة الأوقاف والفعاليات المختلفة في محافظة عجلون .

كما جرى للطالب العنانزة  إستقبال حافل وكبير في منطقة القاعدة في عنجرة وفي مدينة كفرنجة ، حيث سيتم إقامة حفل تكريم للطالب العنانزة وشيخيه خلال الأيام القليلة القادمة .

والطالب العنانزة من مواليد عام 2005 م وهو طالب في الصغ الأول ثانوي علمي  وهو أحد طلاب مركز سعد بن معاذ القرأني في كفرنجة التابع لوزارة الأوقاف ، حيث بدأت حياته مع القرأن الكريم في العام 2013م  وأتم حفظ القرأن الكريم  في العام 2018م ، حيث أقيم حفل تكريم الطالب العنانزة بمناسبة إتمام حفظه للقرأن الكريم في العام 2018م تحت رعاية وزير الأوقاف الأسبق الدكتور عبدالناصر أبو البصل ، وله أكثر من 7  إنجازات على مستوى المملكة  في المسابقات القرأنية منها 3 إنجازات في المسابقة القرأنية الهاشمية ، والعنانزة حاصل على السند الغيبي المتصل  للنبي صل الله عليه وسلم ، وفي العام الحالي 2022م كانت له أول مشاركة خارج المملكة في المسابقة الدولية لحفظ القرأن الكريم في دولة أثيوبيا  وحصل فيها على المركز الأول بمشاركة أكثر من خمسين دولة من العالم.

الف الف مبارك للطالب محمد نوح العنانزة  ولوالديه ولمركز سعد بن معاذ القرأني ولوزارة الأوقاف ولمحافظة عجلون وللوطن الغالي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة