ذهبية وفضيتان للأردن في بطولة جورجيا لبناء الأجسام

– أنهى وفد اتحاد بناء الأجسام واللياقة البدنية، مشاركته في بطولة جورجيا الدولية بنجاح، بعدما عاد إلى أرض الوطن محمّلا بذهبية وفضيتين.
وشارك الأردن في البطولة ممثلا بفادي غياضة ولطفي على موعد من الانجاز، حيث خطف فادي غياضة وضياء لطفي، حيث نال الأول الميدالية الذهبية لوزن 80 كجم في منافسات البدي بلدنج، ونافس على بطاقة الاحتراف “over all” حاصلا على الميدالية الفضية، فيما توج الثاني بالميدالية الفضية لمنافسات الفيزيك فئة 173 سم، ليعود إلى طريق الإنجازات، بعدما سبق له إحراز ذهبية فئته في بطولة العالم التي جرت في إسبانيا العام 2018.
وأقيمت في العاصمة الجورجية تبليسي خلال الفترة من 10 إلى 12 الحالي، حيث عاد الوفد المشارك إلى أرض الوطن ليلة أمس، علما بأن المشاركة في المنافسات اقتصرت على لاعبين اثنين هما غياضة ولطفي.
وكشف رئيس اتحاد بناء الأجسام واللياقة البدنية مأمون كلمات عن الأسباب التي دفعت المنظمين لتوجيه الدعوة لاتحاد اللعبة للمشاركة في بطولة جورجيا، وقال في تصريحات لـ”الغد”: “تلقينا الدعوة ضمن عدد من الاتحادات للمشاركة في البطولة التي تقام تحت رعاية الاتحاد الدولي، بسبب سمعة اتحادنا ومحاربته للمنشاطات، والحرص على تقديم لاعبين بأجسام طبيعية في مختلف فئات المسابقة الفيزيك والبدي بلدنج والكلاسيك، واتباع سياسة فحص المنشطات للاعبينا قبل كل مشاركة دولية، وتأكيد خضوع بطولات اتحاد اللعبة المحلية لفحص المنشطات في كل موسم”.
وأضاف: “لقيت بعثة اتحاد اللعبة الاشادة والإطراء من المنظمين وحكام البطولة والدول المشاركة، دائما ما نقدم في البطولات القارية والدولية لاعبينا بأجسام طبيعية خالية من المنشطات، ليقارعوا الأبطال العالميين ويحصلون على الانجازات”.
وتكون وفد اتحاد اللعبة الذي غادر إلى جورجيا يوم الخميس الماضي، من كلمات رئيس الوفد، وأمين الصندوق أحمد الحروب كإداري، والحكم حسني الجلاد، إلى جانب المعالج أنس الجراجرة بحسب تعليمات اللجنة الأولمبية، كما رافق الوفد اللاعب أحمد أبو حمد بصفة شخصية، وهو الذي شارك في منافسات الوزن المفتوح لفئة البدي بلدنج واحتل المركز الرابع.
وأردف كلمات: “مشاركة حكمنا الجلاد تأتي في إطار خطة التطوير وإكسابه الخبرة الكافية للمشاركة في إدارة البطولات الدولية، وأشكر الاتحاد الدولي والاتحاد الجورجي على حسن الاستضافة والاهتمام، وقدمنا للأخير درع اتحاد اللعبة تقديرا لجهوده.
من جانبه، حضر أمين شر اتحاد اللعبة صهيب الوحش منافسات البطولة على نفقته الشخصية، وقال: “ أنا ابن اللعبة، كنت أحد أعضاء المنتخب الوطني في وزني، وأماس التدريب حاليا، وقادني شغفي إلى التواجد في مجلس إدارة الاتحاد للدورة الثانية على التوالي، وحرصت على التواجد لتحفيز البطلين لطفي وغياصة، فضلا عن إشرافي على تجهيز البطل غياضة قبل الوقوف على خشبة المسرح”.
والجدير ذكره أن الوحش وبعد التنسيق مع رئيس الاتحاد كلمات، قدم جوائز مالية لأصحاب الميداليات الملونة، بعدما رصد مسبقا 1000 دولار أميركي لصاحب الميدالية الذهبية، و500 دولار للفضية، و300 دولار للبرونزية.
إلى ذلك، عبر الحكم الجلاد عن سعادته في تمثيل لجنة الحكام المركزية خلال البطولة جورجيا، مؤكدا أنه حصل على فوائد عديدة، وأثنى على قرار اتحاد اللعبة في اصطحاب اعضاء لجنة الحكام للمشاركة في البطولات العالمية، وهم ما سيسهم في تعزيز الخبرات ومواكبة الجديد في قانون تحكيم فئات اللعبة، واعتبارها أحد شروط الترفيع للحكم المشارك، مبديا تقديره لجهود الاتحاد مع اقترابه من تنظيم دورة تحكيم دولية في عمان لمزيد من الفائدة والخبرة للحكام المستجدين والعاملين.

مصطفى بالو/  الغد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة