في ذكرى الوفاء والبيعة ال 25 : مجلس محافظة عجلون يستذكر مناقب الملك الباني ويجدد الوفاء والبيعة للملك عبدالله الثاني

=

عجلون الإخبارية: في الذِّكرى 25 ليوم الوفاء والبيعة و”اليوبيل الفضِّي” لتولِّي جلالة الملك عبدالله الثَّاني العرش، إستذكر  مجلس محافظة عجلون  في جلسته التي عقدها يوم أمس الثلاثاء برئاسة رئيس المجلس عمر المومني وحضور أعضاء المجلس  مناقب الملك الحسين الباني  طيَّب الله ثراه ، حيث أكد المجلس أن الملك الراحل سعى بكل جهده  وكرس كل حياته لخدمة الوطن والأمة جميعها ، وتحققت بعهده الإنجازات التي  جعلت من الأردن البلد الإنموذج رغم شح وقلة الإمكانات .

كما أكد المجلس  أن جلالة الملك عبدالله الثاني واصل مسيرة البناء والعمل والإنجاز بهمة عالية ،حيث تحققت وما تزال الإنجازات  في بلدنا الحبيب التي أصبحنا نفاخر فيها الدنيا بأجمعها .

وحيا المجلس جلالة الملك على مواقفه الشجاعة مع قضايا الأمة جميعها وخاصة القضية الفلسطينية  والعدوان الغاشم على أهلنا في غزة ، لافتين الى أن جلالة الملك لم يدخر أي جهد ممكن مع دول العالم أجمع لكسب التأييد وتغيير مواقف كثير من الدول ووقف العدوان على غزة وكافة المناطق الفلسطينية .

وأشار المجلس الى أن جلالة الملك كان السباق بين كافة رؤساء وقادة المنطقة والعالم بدعم الأهل في غزة بشتى الطرق والسبل وخاصة في مجال تقديم المساعدات الإنسانية وفتح ودعم المستشفيات المقامة حاليا  في غزة وفلسطين .

كما أشار المجلس الى  أن جلالة الملك حفظه الله يواصل مسيرة العمل والبناء والإنجاز في وطننا الغالي ،حيث تحقق في عهد جلالته على مدار ال 25 عاما الماضية الكثير من الإنجازات رغم الصراعات  الدائرة في المنطقة وقلة الإمكانات  ، إلا إن الأردن بفضل القيادة الحكيمة والشجاعة لملكنا المفدى واصل العمل والإنجاز وتحقيق التقدم والإزدهار في وطننا الغالي .

وأكد  المجلس أن محافظة عجلون كان لها نصيب الأسد من إهتمامات جلالة الملك ، لافتين الى أن إهتمام الملك بعجلون كان واضحا منذ اللحظات الأولى لإستلام جلالته سلطاته الدستورية ، حيث زار جلالته المحافظة العديد من المرات وكان في كل مرة يزور فيها جلالته المحافظة يؤكد على ضرورة إستغلال ميزات المحافظة الفريدة من نوعها وخاصة في المجالين السياحي والزراعي ، كما توج جلالته إهتمامه في المحافظة بإعلانها منطقة تنموية خاصة في العام 2009 ، وإطلاق المخطط الشمولي للمحافظة في العام 2019 ، كما أكد المجلس أن الديوان الملكي العامر أطلق في المحافظة بتوجيهات ملكية سامية أكثر من 45 مبادرة ملكية حيث توجت هذه المشاريع والمبادرات بإطلاق مشروع التلفريك الذي حقق نقلة نوعية هامة جدا في المحافظة بشكل عام وقطاع السياحة بشكل خاص ، لافتين الى أن بتوجيهات ملكية سامية تم الإعلان مؤخرا عن فرص إستثمارية كبيرة جدا في المحافظة سينعكس تأثيرها الإيجابي على كافة مناحي الحياة في المحافظة .

وجدِّدُ مجلس محافظة عجلون  العهد والبيعة لآل هاشم الأخيار الأطهار ، بقيادة  جلالة الملك عبدالله الثاني وولي العهد سمو الأمير الحسين  حفظهم الله ورعاه ، داعين الله عز وجل أن يحفظ وطننا وقائد مسيرتنا جلالة الملك المفدى من كل سوء وأن تتواصل مسيرة العمل والبناء والإنجاز في وطننا الغالي .

والله ولي التوفيق

مجلس محافظة عجلون

مصدر الخبر/ الناطق الإعلامي لمجلس المحافظة

منذر محمد الزغول

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة