لاعبان يزينان التشكيلة الجديدة لمواجهتي طاجكستان والسعودية

 بدأ المنتخب الوطني لكرة القدم أمس، تدريباته للمواجهة الحاسمة والصعبة مع نظيره منتخب طاجكستان في السادس من شهر حزيران (يونيو) المقبل، ضمن منافسات التصفيات الآسيوية المشتركة لكأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027، والمقررة عند الساعة الثامنة والنصف على ستاد عمان الدولي.

وأجرى المنتخب أمس، جرعة تدريبية على ملعب البترا بمدينة الحسين للشباب، بحضور معظم اللاعبين الذين اختارهم المدير الفني المغربي الحسين عموتة، بانتظار وصول بقية اللاعبين المحترفين بالخارج، وهم: يزيد أبو ليلى، يزن نعيمات، نور الروابدة، ونزار الرشدان، خلال الأيام المقبلة، لتكتمل صفوف المنتخب مع بداية مرحلة أيام (الفيفا)، والتي تستمر من الثالث ولغاية الحادي عشر من الشهر المقبل، علما بأن “النشامى” يختتم مشواره في التصفيات يوم الحادي عشر من الشهر ذاته بمواجهة المنتخب السعودي، حيث ستتحدد هوية المنتخبين المتأهلين للدور التالي.

ويواصل المنتخب تدريباته بشكل يومي من خلال جرعات صباحية ومسائية على ملاعب مدينة الحسين للشباب، وتشتمل التدريبات على الجانبين الفني والبدني إضافة إلى التكتيكي، بحثا عن الوصول للتشكيلة الأساسية القادرة على تحقيق طموحات المنتخب وجهازه الفني والجماهير الأردنية.
وينتظر عموتة تقريرا من الجهاز الطبي المرافق للمنتخب الوطني لحسم موضوع إصابة نجم المنتخب والمحترف في صفوف فريق مونبلييه الفرنسي موسى التعمري، بعدما أعلن موقع ترانسفير ماركت عن إصابة اللاعب موسى التعمري بالكاحل من دون تحديد مدة الغياب، في الوقت الذي أكد فيه عموتة في حديث إذاعي قبل أيام الاستمرار في قيادة منتخب النشامى حتى نهاية عقده، والذي يستمر حتى نهاية مونديال 2026، بعد سلسلة من التصريحات الغامضة أطلقها عموتة خلال الفترة الماضية، وبعد الإنجاز الذي سطره المنتخب في نهائيات كأس آسيا 2023.
وكان الجهاز الفني للمنتخب، أعلن قائمة ضمت 26 لاعبا لمواجهتي طاجكستان والسعودية هم: يزيد أبو ليلى، نور بني عطية، أحمد الجعيدي، عبدالله نصيب، براء مرعي، يزن العرب، سعد الروسان، إحسان حداد، فراس شلباية، محمد أبو حشيش، سالم العجالين، رجائي عايد، محمود شوكت، نور الروابدة، إبراهيم سعادة، نزار الرشدان، مهند أبو طه، محمود مرضي، موسى التعمري، محمد أبو رزق، عارف الحاج، صالح راتب، يوسف أبو جلبوش، علي علوان، عبدالله العطار، ويزن النعيمات.
وشهدت التشكيلة الجديدة دخول لاعبين للمرة الأولى وهما مهاجم فريق الحسين عبدالله العطار ونجم فريق الفيصلي “المعار” من نادي الصريح عارف الحاج، عقب تألقهما في منافسات الموسم الحالي.
فيما ترك استدعاء عموتة لعدد من اللاعبين أكثر من علامة استفهام في الجانبين الإداري والفني، وخصوصا لاعب الوحدات محمد أبو زريق “بوغبا”، الذي غاب كثيرا عن مواجهات فريقه الوحدات في الفترة الأخيرة، حيث قررت إدارة الوحدات إيقافه عن تدريبات الفريق، والتنسيب بحرمانه من مستحقاته المالية كافة، وذلك بسبب عدم التزام اللاعب بتدريبات الفريق والأنظمة الداخلية المعمول بها وعدم مراعاة الأسس الخاصة بالنادي.
وكما شكل عدم استدعاء الجهاز الفني للاعبين الذين تألقوا خلال منافسات الدوري، وعلى رأسهم لاعب وسط الفيصلي خالد زكريا ردود فعل سلبية عند المتابعين للشأن الرياضي الأردني.
ويعول الجهاز الفني للمنتخب كثيرا، على استغلال عاملي الأرض والجمهور لحسم نتيجة المباراة المقبلة أمام منتخب طاجكستان، والتأهل الرسمي للمرحلة المقبلة، وخوض اللقاء الأخير أمام المنتخب السعودي، والذي سيقام عند الساعة التاسعة مساء على ستاد الأول بارك بالرياض.
ويحتل المنتخب الوطني المركز الثاني بالمجموعة السابعة برصيد 7 نقاط خلف المنتخب السعودي المتصدر برصيد 10 نقاط، فيما يحتل منتخب طاجكستان المركز الثالث برصيد 5 نقاط، بينما تتذيل باكستان الترتيب من دون رصيد من النقاط.
تملك القارة الآسيوية 8 مقاعد ونصف المقعد بعد زيادة عدد مقاعد المونديال في النسخة الثالثة والعشرين من كأس العالم لـ48 منتخبا، وهذا يعزز آمال وطموحات الشارع الرياضي في تحقيق النشامى لإنجاز تاريخي غير مسبوق في التأهل للمونديال المقبل.

 يحيى قطيشات/ الغد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة