لجنة عجلون المجتمعية تنظم ندوة ” اب اللهاب ” حول السلامة العامة في المسابح

نظم مشروع لجان المجتمعي ” لجنة عجلون ” المنفذ من قبل للصندوق الأردني الهاشمي وبدعم من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين  بالتعاون مع مركز شابات كفرنجة النموذجي ومديريتي الدفاع المدني والصحة ندوة ” اب اللهاب” حول متطلبات السلامة العامة في المسابح .
وقال ضابط التدريب في الدفاع المدني الملازم اول احمد الغزو يعتبر توفُّر عوامل الأمن والسَّلامة في المسابح من الأمور المهمَّة لتجنُّب حالات الغرق والإصابات.حيث يجب التأكُّد من توافر عوامل الأمن والسَّلامة قبل الدُّخول إلى المسبح أو القيام بالنشاطات الرياضيَّة المائية.
مشيرا إلى أنه يوجد عدَّة أمور يجب التأكُّد منها ومن توافرها تخصُّ سلامة المكان وسلامة الأشخاص وسلامة المرافق حيث لا يوجد شكل محدَّد للمسابح ولكن يُفضَّل أن يكون مستطيل الشكل، ويجب أن تكون المسابح غير منفِّذة للمياه لافتا الى أنه يجب أن تتوفر في كل(25م) من محيط المسبح دشَّات ومغاسل للأقدام، ويجب وضع لافتات تنبِّه بضرورة أخذ دشٍّ قبل السِّباحة ويجب أن لا تكون أرضيَّة الدشَّات ومغاسل الأقدام ملساء حتى لا يتأذَّى أو يسقط الأشخاص ويجب أن لا توضع خزائن الصَّابون على الأرض ويجب التأكُّد من صنابير وعلب الصَّابون السَّائل التي يتمُّ استخدامها في الحمَّام ويجب تطهير الممرَّات الخارجيَّة والدشَّات والحمَّامات وأماكن وضع الأقدام تجنُّباً للعدوى وانتشار الأمراض كما يجب أن تتوفَّر سلالم داخل المسبح في حال زاد عمق المسبح عن(60سم) ويجب توافر سلَّم لكل(30متر) طولي على الأقل من محيط حوض السِّباحة وأن تكون المسابح مجهَّزة بسلالم غير قابلة للتآكل وغير ملساء، ويجب أن تتوفَّر مساحة(9سم) بعيداً عن الجدار ويجب أن تكون الدَّرجات الموجودة في التصاريف ذات تصريف صحيٍّ ذاتي وأن تكون سطوح الدرج غير زلقة ويجب أن يكون أقلّ عرضاً لمكان وضع القدم(15سم) وأقلُّ .
ودعا الملازم اول الغزو الآباء إلى اتباع عدة ارشادات لمساعدة أطفالهم على الاستمتاع بسباحة آمنة خلال فترة الصيف، منها ضرورة متابعة الابناء اثناء السباحة وعدم تركهم يسبحون وحدهم داخل الماء، مع أهمية توعية أبنائهم وأطفالهم أثناء السباحة في البرك بضرورة لبس ملابس السباحة وسترة النجاة وأشار إلى أن الدفاع المدني ينظم حملات توعوية بشكل مستمر حول متطلبات الأمن والسلامة في برك السباحة، وتوعية مرتاديها وأصحابها بأهمية الالتزام بإجراءات واشتراطات السلامة، وضرورة اتخاذ التدابير الوقائية اللازمة لتفادي وقوع حالات الغرق داخل أحواض السباحة، كما أكدت على أهمية توافر مستلزمات السلامة الضرورية للتعامل مع أي حادث طارئ.
واكد الملازم اول الغزو من أهم ادوات السلامة للأطفال اثناء السباحة وجود سترة أو طوق للنجاة، وضرورة وجود مرافق للطفل لمراقبته أثناء السباحة، مع التأكيد على وضع الطفل في بركة آمنة يتوفر فيها مستلزمات الأمان، سواء كانت بركة منزلية أو غيرها وكذلك يجب تأمين برك السباحة عبر وجود (سور مرتفع.. بوابة محكمة.. غطاء مخصص.. جهاز إنذار) ضمانا لحماية الأطفال من حوادث الغرق والحفاظ على سلامتهم، كما أن من وسائل السلامة المهمة في برك السباحة، توفير وسائل الإنقاذ والطفو والتأكد من صلاحيتها باستمرار، بالإضافة إلى ضرورة إحاطة برك السباحة بأرضيات مخصصة تجنبا للانزلاق وحوادث الغرق فأبناؤنا أمانة بين أيدينا ، كما تحدث عن أسباب حوادث الغرق والاماكن التي تحدث فيها وهي السدود والقنوات المائية والبرك المنزلية والابار والحفر الامصاصية وخزانات المياه المكشوفة والسيول وأماكن تجمع مياه الامطار في فصل الشتاء .
واستعرض الملازم اول الغزو أسباب حوادث الغرق التي تتمثل بعدم الألمام بقواعد وأصول المسابح والسباحة في الأماكن غير المخصصة وعدم التقيد بالارشادات التحذيرية والارشادات والتعليمات وممارسة السباحة بشكل عشوائي والانقاذ العشوائي واستهانة البعض بمفهوم السلامة العامة .
وتناول رئيس قسم الصحة والسلامة العامة في مديرية الصحة المهندس محمد الزغول الشروط الواجب توفرها في مرافق وبرك السباحة حيث يجب أن تحصل الجهات ذات العلاقة صاحبة المشروع على الموافقات اللازمة من الصحة والداخلية والدفاع المدني وان يكون لديها سجل تجاري لافتا لضرورة تطهير البرك ( توفر جهاز كلوره ) وتوفر منقذين وتوفير صندوق إسعاف ولوحة تعليمات وارشادات وتوفر سجل معلومات يومي وتحديد منافذ البركة وتوفير شهادات صحية وتوفر جهاز عكاره وتوفير خزائن لحفظ الملابس وغرفة تغيير ملابس وحوض لتطهير الأقدام وأن المياه المستخدمة من مصدر مائي معتمد وتوفير حبل عائم مع كرات لفصل الأماكن الضحلة عن العميقة وتوفير كراسي ثابتة للمنقذين وتوفير نظام تصريف المياه المتجمعة في الممرات والمماشي ، مشيرا إلى أن هذه الاشتراطات جاءت بموجب كتاب وزير الاشغال العامة والإسكان بتاريخ 28/8 / 2012 .
واكدت رئيس مركز شابات كفرنجة مها عنانبه أهمية الدور الرقابي والمتابعة الذي يقوم به الدفاع المدني والصحة على المسابح خاصة خلال فصل الصيف نظرا لارتفاع درجات الحرارة ( اب اللهاب) مشيرة لوجود عشرات المسابح في المحافظة ما يتطلب رقابة صارمة عليها حفاظا على سلامة مرتاديها من الأطفال والعائلات وغيرهم مشيرة الى أنه نظرا لاهمية الموضوع كان هذه الندوة لاعضاء المركز والمشاركات في معسكر المرشدات ، مثمنة جهود لجنة عجلون المجتمعية في تنفيذ مثل هذه البرامج والنشاطات .
وفي نهاية النشاط دار حوار مفتوح بين المحاضرين والحضور تمت فيه الإجابة على الاستفسارات .

الدستور/ علي القضاه

التعليقات

  1. رشا الغزو يقول

    معلومات قيمة وناجحة وجهود مشكوره من قبل الدفاع المدني مع الملازم احمد الغزو والاجهزه المعنية بتوعية الاهل حتى يكونوا على دراية وانتباه لاطفالهم في برك السباحة
    ونتمنى السلامه للجميع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة