ندوةً حوارية في عجلون حول قانون الأحزاب

=

نظمت مديرية شباب محافظة عجلون ندوةً حوارية حول قانون الأحزاب بحضور عضو مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب جهاد المومني، ومدير شباب عجلون محمد طبيشات وعدد من الفعاليات من مجتمع عجلون ومشاركة ٥٠ من أعضاء المراكز الشبابية في عجلون.

وقال المومني إن اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية أحدثت تغيرات مهمة في مجال تمكين الشباب سياسيًا، الأمر الذي جرى إقراره في قانوني الأحزاب والانتخاب، وذلك يترجم رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني في تمكين الشباب وانخراطهم في الحياة السياسية.

وفيما يخص قانون الاحزاب قال المومني ان هذا القانون قد تغير عن سابقه من حيث الجوهر فقد قدم تعريفا واضحاً للحزب واقر بحق الحزب في تشكيل أو المشاركة في تشكيل الحكومات كما انه يقدم حماية بالانتساب للأحزاب حسب المادة ( 4 ) حيث يمنع التعرض لأي شخص أو أحد أفراد عائلته بسبب انتمائه الحزبي و هذا يتم بضمانات تشريعية وملكية .

وفيما يخص الرشوة الانتخابية اكد أن الهيئة المستقلة للانتخاب، لن تتساهل أبدا في التعامل مع هذه الجريمة وسوف تطبق القانون على كل من تسول له نفسه استغلال ظروف الناس بهدف التأثير على إرادة الناخبين والقانون واضح بهذا الشأن حيث تصل العقوبة في بعض الجرائم إلى السجن .

ودعا المومني الى ضرورة مشاركة الجميع في الانتخابات بحيث يكون الاختيار على اساس  البرامج الواقعية للحزب او الشخص التي تعبر عن الطموح وخدمة الوطن.
وجرى خلال الجلسة الحوارية  نقاشٌ معمق حول أهمية قانوني الانتخاب والأحزاب بتعزيز المشاركة السياسية للشباب.

وكان مدير الشباب محمد طبيشات قد بين أهمية الجلسة التي تأتي في اطار اهتمام وزارة الشباب لتعزيز دور الشباب  في الحياة السياسية وتمكينهم بما ينعكس ايجابا على الوطن بما ينسجم والرؤيا الملكية في عملية تحديث المنظومة السياسية .

مريم العبود/ مديرية شباب عجلون

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات علاقة